من نحن راسلنا
بحث
دين
آخر التطورات
19-11-2018 11:44 م
عد عدد من رجال الأعمال بمكة المكرمة خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - في الجلسة الافتتاحية لأعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى خارطة طريق لإبحار المملكة وسط عالم مضطرب، ويكرس للتنمية المتواصلة والأمن والأمان.
19-11-2018 11:44 م
عبر صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك عن الشعور بالفخر والسعادة الكبيرة بمناسبة زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله - لمنطقة تبوك .
19-11-2018 11:44 م
نوه صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزير بن محمد بن عبدالعزيز نائب أمير منطقة جازان بما تضمنه الخطاب الملكي السنوي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى.
19-11-2018 11:42 م
وقع الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس اليوم مبادرتين نوعيتين في مجال التميُّز الإداري مع معهد الإدارة العامة وجامعة الملك فهد للبترول والمعادن وذلك للارتقاء بالأعمال الإدارية بالرئاسة العامة وتطويرًا لها ولما تقدمه من خدمات لقاصدي الحرمين الشريفين.
19-11-2018 11:42 م
اختتمت اليوم، فعاليات النسخة الثانية من مسابقة "هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات بالمملكة 2018"، التي ترعاها وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، بالشراكة مع شركة هواوي العالمية
19-11-2018 11:42 م
أشاد سفير جمهورية الصين الشعبية لدى المملكة لي هوا شين، بمضامين الكلمة الضافية والقيّمة التي ألقاها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود - حفظه الله -، في افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى السعودي التي تضمنت سياسة المملكة الداخلية والخارجية.
19-11-2018 11:40 م
بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - إلى منطقة تبوك، فقد وجه - حفظه الله - بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالمنطقة في قضايا حقوقية وليست جنائية ممن لا تزيد مديونياتهم عن مليون ريال وثبت إعسارهم شرعاً، وتسديد المبالغ المترتبة عليهم.
19-11-2018 11:40 م
‫أكد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان على ما جاء ‬في مضامين الخطاب السنوي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- الذي ألقاه في افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى.
19-11-2018 11:36 م
صدرت موافقة مدير جامعة الملك سعود الدكتور بدران بن عبدالرحمن العمر على فتح باب التقديم على جائزة جامعة الملك سعود لريادة الأعمال لأفضل مشروع ريادي؛ تشجيعًا للشباب المبرزين على مواصلة العمل والإنجاز القائم على الإبداع والابتكار .
19-11-2018 9:37 م
أشاد عدد من عضوات مجلس الشورى بما تضمنه الخطاب الملكي السنوي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- بمناسبة افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى.
19-11-2018 9:37 م
نوّه مدير جامعة الباحة الأستاذ الدكتور عبدالله بن يحيى الحسين بما تضمّنه خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ أمام مجلس الشورى اليوم، وذلك أثناء افتتاحه أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة للمجلس، لما اشتمل عليه من مضامين جوهريّة تتعلّق بسياسة الدولة ومنهجها سواءً على المستوى الداخلي أو الخارجي.
19-11-2018 9:36 م
افتتح محافظ الخرج مساعد بن عبدالله الماضي اليوم, فعاليات ملتقى التوظيف التقني الخامس الذي تنظمه الكلية التقنية بالخرج ، بالتعاون مع عدد من شركات القطاع الخاص ، وذلك في مقر الكلية بمدينة السيح.
19-11-2018 9:36 م
ثمن صاحب السمو الأمير الدكتور نايف بن ثنيان بن محمد عميد كلية الآداب في جامعة الملك سعود، متانة مضامين خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – الذي ألقاه اليوم خلال افتتاحه – رعاه الله - أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى، واستعرض فيه السياسة الداخلية والخارجية للدولة.
19-11-2018 9:36 م
أشاد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية بمضامين الخطاب السنوي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي ألقاه في افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى.
19-11-2018 9:36 م
استقبل وزير الخارجية الأستاذ عادل بن أحمد الجبير، في مكتبه بديوان الوزارة اليوم، رئيس الحزب الحاكم بجمهورية موريشيوس شوكت سودهن. وجرى خلال الاستقبال بحث العلاقات الثنائية بين البلدين والموضوعات ذات الاهتمام المشترك.
19-11-2018 9:36 م
أشاد مدير الجامعة السعودية الإلكترونية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الموسى، بما ورد في مضامين خطاب خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله – الذي ألقاه اليوم خلال افتتاحه – رعاه الله - أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى، واستعرض خلاله السياسة الداخلية والخارجية للدولة.
19-11-2018 9:36 م
أشاد الرئيس العام لهيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالله السند، بكلمة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود -حفظه الله- في افتتاح أعمال السنة الثالثة من الدورة السابعة لمجلس الشورى.
19-11-2018 9:36 م
اختتمت اليوم فعاليات ملتقى "رواد المستقبل" بجامعة أم القرى، الذي نظَّمه معهد الإبداع وريادة والأعمال لمدار ثلاثة أيام، بعقد العديد من الورش والدورات التدريبية.
19-11-2018 9:36 م
أكد صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن خالد بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير ، أن الخطاب الملكي لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ, في مجلس الشورى حمل العديد من الرسائل والمضامين المهمة التي تؤكد مكانة المملكة العربية السعودية وثقلها على المستوى الدولي، إضافة إلى اهتمامه - أيده الله - بتكريس العدالة والنزاهة و بناء الإنسان السعودي وتحقيق التنمية والحرص على المستقبل والأجيال .
19-11-2018 9:23 م
غادر بحفظ الله ورعايته خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الرياض مساء اليوم متوجهاً إلى منطقة تبوك.
خطيب الحرم المكي: الأشهر الحُرُم عظيمة في أجر العمل الصالح
عدد المشاهدات (698)
14/09/2018 04:10:26 م

أوصى إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور ماهر المعيقلي؛ المسلمين، بتقوى الله في السر والعلن، وفي الخلوة والجلوة، فهي وصية للأولين، مستشهداً بقوله تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلاَ تَمُوتُنَّ إِلاَّ وَأَنتُم مُّسْلِمُونَ).

وقال في الخطبة التي ألقاها اليوم: لقد فضّل الله تعالى بعض خلقه على بعضٍ، اصطفاءً منه واختياراً، وتشريفاً وتكريماً قال تعالى (وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَى عَمَّا يُشْرِكُونَ)، فاختار – سبحانه - من الأمكنة مكة والمدينة، وبارك حول بيت المقدس، واختار من الأزمنة أوقاتاً وأياماً وشهوراً، يفيض فيها على عباده بكرمه وفضله، بما لا يفيض في غيرها، فالسعيد من اغتنمها بزيادة الطاعات والقربات، وتعرّض فيها للنفحات والبركات.

وأضاف: مما اختصّه الله تعالى من الأزمنة الأشهر الحُرُم التي نصّ عليها في كتابه، وحرمها يوم خلق السماوات والأرض، فقال عزّ من قائل: (إِنَّ عِدَّةَ الشُّهُورِ عِنْدَ اللَّهِ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا فِي كِتَابِ اللَّهِ يَوْمَ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ ذَلِكَ الدِّينُ الْقَيِّمُ فَلَا تَظْلِمُوا فِيهِنَّ أَنْفُسَكُمْ) قال ابن عباس - رضي الله عنهما -: "إن الله اختص من الأشهر أربعة أشهر، جعلهن حراماً وعظم حرماتهن، وجعل الذنب فيها أعظم، والعمل الصالح والأجر أعظم".

وأردف: هذه الأشهر الحُرُم، بيّنها رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في خطبته العظيمة، في حجة الوداع فقال: "إِنَّ الزَّمَانَ قَدِ اسْتَدَارَ كَهَيْئَتِهِ يَوْمَ خَلَقَ اللهُ السَّمَوَاتِ وَالْأَرْضَ، السَّنَةُ اثْنَا عَشَرَ شَهْرًا، مِنْهَا أَرْبَعَةٌ حُرُمٌ، ثَلَاثَةٌ مُتَوَالِيَاتٌ: ذُو الْقَعْدَةِ، وَذُو الْحِجَّةِ، وَالْمُحَرَّمُ، وَرَجَبٌ شَهْرُ مُضَرَ، الَّذِي بَيْنَ جُمَادَى وَشَعْبَانَ) رواه الشيخان.

وتابع: شهر الله المحرم، عظمه الله وشرفه، وأضافه سبحانه إلى نفسه، وقد كانت العرب في جاهليتهم، يعظمونه ويسمونه بشهر الله الأصم، من شدة تحريمه وعظمته.

وقال "المعيقلي": إذا كان احترام الأشهر الحرم أمراً ظاهراً متوارَثاً عند أهل الجاهلية، أفلا يكون حرياً بالمسلم، الذي هداه الله تعالى، فرضي بالله ربًّا، وبالإسلام ديناً، وبمحمد - صلى الله عليه وسلم - نبياً ورسولاً، أفلا يكون حرياً به، أن يعظم ما عظمه الله ورسوله، فيحجز نفسه عن الذنوب والعصيان، وينأى بها عن أسباب الإثم والعدوان، وأن يترفّع عن دوافع الهوى ومزالق الشيطان.

وأضاف: إذا كان ظلم النفس محرماً في كل حين، فهو في الأشهر الحرم أشد حرمة، لأنه جَامِعٌ بين الجرأة على الله، بارتكاب الذنوب والخطايا، وامتهان حرمة ما حرمه الله وعظَّمه.

وأردف: من أعظم ظلم النفس الإشراك بالله تعالى، كما قال لقمان لابنه (يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ)، فالإشراك بالله تعالى هو أعظم خطيئة، وهو الذي لا يغفره الله تعالى لصاحبه إن مات عليه: إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ، ومع عظَمة اقتراف الشرك، فإن الجرم يعظم، حينما يعلم ويقر المشرك، أن الذي خلقه هو الله - جل جلاله -، ففي الصحيحين عَنْ عبد الله بن مسعود - رضي الله عنه - قَالَ: سَأَلْتُ رَسُولَ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -، أَيُّ الذَّنْبِ أَعْظَمُ عِنْدَ اللهِ قَالَ: "أَنْ تَجْعَلَ لِلَّهِ نِدًّا وَهُوَ خَلَقَكَ"، ومن ظلم النفس ترك واجب أمر الله به، أو فعل محرم يوبق الإنسان فيه نفسه، ويتعدى فيه حدود خالقه، وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ.

وقال الشيخ "المعيقلي": من عظيم فضل الله تعالى على عباده، أن جعل آخر شهر في العام شهر عبادة وطاعة، وأوله شهر عبادة وطاعة، فيفتتح المؤمن عامه بطاعة الله، ويختتمه بطاعة الله، وإن من أعظم الأعمال، التي يحرص عليها المسلم في شهر الله المحرم وغيره، صدقه وإخلاصه في توحيد ربه، وإفراده بالعبادة وحده لا شريك له، والتقرب إليه بأداء الفرائض، والإكثار من النوافل، فمن فعل ذلك فاز بمحبة الله - جل جلاله -، وفي الحديث القدسي: (وَمَا تَقَرَّبَ إِلَيَّ عَبْدِي بِشَيْءٍ، أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ، وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ، فَإِذَا أَحْبَبْتُهُ: كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ، وَيَدَهُ الَّتِي يَبْطِشُ بِهَا، وَرِجْلَهُ الَّتِي يَمْشِي بِهَا، وَإِنْ سَأَلَنِي لَأُعْطِيَنَّهُ، وَلَئِنِ اسْتَعَاذَنِي لَأُعِيذَنَّهُ)، أخرجه البخاري في صحيحه.

وأضاف: من أعظم النوافل أجراً صيام التطوع، حيث قال - صلى الله عليه وسلم -: "مَنْ صَامَ يَوْمًا فِي سَبِيلِ اللهِ، بَاعَدَ اللهُ وَجْهَهُ عَنِ النَّارِ سَبْعِينَ خَرِيفًا" رواه البخاري ومسلم، وخصّ - صلى الله عليه وسلم - بذلك شهر الله المحرم، فالصوم فيه من أفضل القربات, وأجل الطاعات، فقد أخرج مسلم في صحيحه، أن النبي - صلى الله عليه وسلم -، سُئِلَ: أَيُّ الصَّلَاةِ أَفْضَلُ بَعْدَ الْمَكْتُوبَةِ؟ وَأَيُّ الصِّيَامِ أَفْضَلُ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ؟ فَقَالَ: "أَفْضَلُ الصَّلَاةِ بَعْدَ الصَّلَاةِ الْمَكْتُوبَةِ، الصَّلَاةُ فِي جَوْفِ اللَّيْلِ، وَأَفْضَلُ الصِّيَامِ بَعْدَ شَهْرِ رَمَضَانَ، صِيَامُ شَهْرِ اللهِ الْمُحَرَّمِ).

وأكّد إمام وخطيب المسجد الحرام أن لليوم العاشر من شهر الله المحرم فضلاً عظيماً، وحرمةٌ قديمةٌ، حيث نجى الله تعالى فيه موسى - عليه السلام -، من فرعون وقومه، فكان نبي الله موسى - عليه السلام -، يصوم عاشوراء، شكراً لله تعالى، ففي صحيح مسلم، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ - رَضِيَ اللهُ عَنْهُمَا -، أَنَّ رَسُولَ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - قَدِمَ الْمَدِينَةَ، فَوَجَدَ الْيَهُودَ صِيَامًا يَوْمَ عَاشُورَاءَ، فَقَالَ لَهُمْ رَسُولُ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: "مَا هَذَا الْيَوْمُ الَّذِي تَصُومُونَهُ؟" فَقَالُوا: هَذَا يَوْمٌ عَظِيمٌ، أَنْجَى اللهُ فِيهِ مُوسَى وَقَوْمَهُ، وَغَرَّقَ فِرْعَوْنَ وَقَوْمَهُ، فَصَامَهُ مُوسَى شُكْراً، فَنَحْنُ نَصُومُهُ، فَقَالَ رَسُولُ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -: "فَنَحْنُ أَحَقُّ وَأَوْلَى بِمُوسَى مِنْكُمْ، فَصَامَهُ رَسُولُ اللهِ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -، وَأَمَرَ بِصِيَامِهِ" قَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا: "مَا رَأَيْتُ النَّبِيَّ - صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ -، يَتَحَرَّى صِيَامَ يَوْمٍ فَضَّلَهُ عَلَى غَيْرِهِ، إِلَّا هَذَا اليَوْمَ، يَوْمَ عَاشُورَاءَ".

وأضاف: من السُّنَّة أن يُصامَ يومٌ قبلَه فقد أخرجَ مُسلمٌ في صحيحه، عن ابن عباس- رضي الله عنهما -، أن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - قال: "لَئِنْ بَقِيتُ إِلَى قَابِلٍ، لَأَصُومَنَّ التَّاسِعَ".

وأردف: لما سُئل - صلى الله عليه وسلم -، عن فضل صيام يوم عاشوراء، قال: "أَحْتَسِبُ عَلَى اللهِ، أَنْ يُكَفِّرَ السَّنَةَ الَّتِي قَبْلَهُ" رواه مسلم، وهذا من فضل الله علينا أن جعل بصيام يوم واحد، تكفير ذنوب سنة كاملة، والله ذو الفضل العظيم.

وحثّ "المعيقلي"؛ على اغتنام المواسم المباركة التي يتنافس فيها المتنافسون ويقبل فيها المجدون، فالْكَيِّسُ مَنْ دَانَ نَفْسَهُ، وَعَمِلَ لِمَا بَعْدَ الْمَوْتِ، وَالْعَاجِزُ مَنْ أَتْبَعَ نَفْسَهُ هَوَاهَا وَتَمَنَّى عَلَى اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ.


منوعات http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=17.xml
أخبار سعودية http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=3.xml
مجتمع http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=20.xml
أخبار عربية و عالمية http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=9.xml
دين http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=14.xml
رياضة http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=7.xml
علوم و تكنولوجيا http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=10.xml
مال و أعمال http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=12.xml
فنون http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=18.xml
مقالات http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=19.xml
حوادث http://saudialyoum.com/Rss.aspx?NewsCategoryID=11.xml
أهلا و سهلا بكم قرائنا الكرام... نأمل منكم عند الرغبة بالتواصل, إرسال ما ترغبون حسب التصنيف الأتي:
لنشر مقالاتكم:
articles@saudialyoum.com
لإقتراحاتكم و ملاحظاتكم:
opinion@saudialyoum.com
للطلبات و المعلومات الأخرى:
info@saudialyoum.com